اعتمدت وزارة العمل في سلطنة عمان مؤخرا، طرح وظائف مؤقتة للمتقاعدين وعددها 997 فرصة توظيف دائمة، وذلك للعمل في وظيفة معلم بوزارة التربية والتعليم العمانية، وسوف تشمل هذه الفرص الوظيفية المتقدمين من المواطنين العمانيين المتقاعدين حملة تخصصات الهيئة التدريسية، على أن يعملوا بعقد مؤقت مقيم في الدرجة المالية الحادية عشرة، متضمنةً كذلك الحاصلين على مؤهل جامعي تربوي أو مؤهل جامعي ودبلوم التأهيل التربوي.

طرح وظائف مؤقتة للمتقاعدين

ويكون ذلك وفقًا لقانون الخدمة المدنية ومادته “رقم 4” والتي أشارت بالتحديد إلى أن الوظائف المؤقتة هي تلك الأعمال المحدد لها مدة زمنية، أو موسم معين تنتهي بانتهاء المدة أو انتهاء العمل نفسه، كما أنها تنشأ أيضاً وتلغى بقرار من رئيس الوحدة فقط حسب احتياجات وظروف العمل، ودون التقيد كذلك، بما يسري ويحكم الوظائف الدائمة من قيود وإجراءات.

الدرجات المالية للمعينين

وفق قرار رئيس مجلس الخدمة المدنية في سلطنة عمان مؤخراً، والذي صدر في شهر مايو من العام الماضي، يعين الخريج الجامعي على الدرجة الحادية عشرة الدرجة تحديداً براتب يبلغ الـ785 ريالا عمانيا، علاوة على تحصُل المعين على العلاوة التدريسية، وذلك وفق جدول الدرجات المقرر، والرواتب الموحدة للموظفين العمانيين المدنيين.

 

اشتراطات شغل الوظائف للمتقاعدين
طرح وظائف مؤقتة للمتقاعدين

اشتراطات شغل الوظائف للمتقاعدين

وضعت الوزارة عددًا من الشروط التي لزاماً أن تتوفر في المتقدمين المتقاعدين لشغل وظائف بوزارة التربية والتعليم العمانية، متضمنة الآتي:

  • أن يكون لدى المتقاعد المتقدم لشغل الوظيفة ذو سيرة حسنة، وسلوك قويم.
  • ولا يكون قد صدر ضده فعليا حكم نهائي بالسجن سواءً في جناية أو نفذ عقوبة جريمة تخل بالأمانة، ما لم يكن رد اعتباره.
  • يتوجب أن يكون مستوفيا كذلك لكافة الشروط المحددة لشغل الوظيفة.
  • يجب ألا يكون قد صدر ضد المتقاعد المتقدم لشغل الوظيفة قرارًا بمعاقبته بالإحالة إلى التقاعد أو الفصل من الخدمة.
  • وإن صدر أيا مما سبق بحقه فلزاماً أن يكون مر على هذا القرار 3 سنوات على الأقل.
  • اشتراط أن يخضع المتقدم أيضاً لامتحان ومقابلة شخصية.
  • ويشترط كون المتقدم للوظيفة لائقا طبيا.

علاوة على شرط أن يكون قد مضى على تاريخ تقاعد المتقدم لشغل الوظيفة، سنة واحدة على الأقل كشرط أساسي ولا تزيد عن الـ5 سنوات، مع اعتبار أن الأولوية في التعيين ستكون للباحثين عن عمل أولاً، ثم المتقاعدين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.